دالغة- خطة أستاذ جامعي

شارك مع أصدقائك

Loading

چان عدنا أستاذ بالصف الرابع بالكلية كلش خواف من اللجنة الأتحادية التابعة للحزب وما يريد يزعل رئيس الأتحاد اللي كان طالب ويانا بالصف، ورئيس الأتحاد كان يمثل الطلاب في مجلس رئاسة الكلية وكلامه مسموع، يعني لو يرگع الأستاذ بتقرير يشيله ورا السدة. هذا الأستاذ كان يدرسنا هندسة المواد، مادة يرادلها صفنة حتى تلگف اللزمة وتحل السؤال وتطلّع حد المرونة وما أعرف شنو، وكان كلش يحب التعقيد ويفيك بالمحاضرة عساس هو من العشرة المبشرين بالعلم والهندسة، ومدمن كويزات Quiz والأمتحانات الغفلاوية إلا وي صفنا لأن رئيس الأتحاد ويانا وما يريد يزعله، بس بنفس الوكت الأستاذ ما يريد يخالف النظام التدريسي اللي يعتمد على الكويزات في تقييم الطلاب، وحتى يراضي كل الأطراف توصل إلى حل هندسي. كان يجينا ويگول: ” طلاب عدكم باچر امتحان فجائي راح أسويلكم كويز، وراح أجيبلكم نفس المثال اللي حليته البارحة والناتج همين وما راح أغير أي شي بالسؤال” ! وكل مرة نفس الشي والطريقة لغاية ما تخرجنا. أي وداعتكم لدرجة إحنا اذا مستعجلين نكتب المثال بالبيت والحل همين وبالصف بس نكتب اسمنا وننتظر چم دقيقة وننطي ورقتنا ونطلع. وفرد مرة واحد من الطلاب المطفين كان محضر مثالين وبالغلط نطى المثال اللي مو بالكويز، الأستاذ رجعله الورقة وگال “ابني تأكد من السؤال وأنطيني الورقة الصحيحة”. وهيچ تخرجنا بدون ما نزعل من هذا الأستاذ، وناخذ درجات عالية في المادة اللي يدرسها، وبنفس الوكت هو همين جتله ترقية وصار معاون رئيس القسم لأن حقق نسبة نجاح عالية ورئيس الأتحاد خوش زكاه في مجلس رئاسة الكلية عساس هو يتفهم الطلاب، وحتى بصورة التخرج رئيس الأتحاد واگف يم هذا الأستاذ، وأبتسامة تشگ الحلگ عد هذا وذاك… والكل محققين أهدافهم وغايتهم. هيچي واحد يدبر أموره من غير ما يزعّل أحد، وبنفس الوكت ماخذ حقه ومداري باب رزقه، والأهم الكل حبايب. ……….

شارك مع أصدقائك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *